المسار ميديا المسار ميديا
recent

اخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

قفة (سلة) شاو (بداية) الربيع !!!...



الفنان التشكيلي الجزائري محمد بوكرش

لفت انتباهي الصديق الإعلامي القدير السعدي ناصر الدين مشكورا بصورته التي التقطها خصيصا  ليعلن بها الجمعة المباركة وشاو الربيع لأبناء سطيف وبرج بوعريرج وهما ولايتان معروفتان بفلاحة القمح والشعير والأشجار المثمرة.. والخضر الموسمية.. من عادات وتقاليد أسر الولايتين المحمودة الاحتفاء بقدوم الربيع بشراء هذه السلة أو القفة الصغيرة التقليدية المصنعة والمزينة من سعف النخيل على عدد أطفال كل بيت وأسرة تحشى بما يسمى "المبرجة"  وهي قرص طبقي من خبز سميد القمح ومعجون التمر (الغرس) وتقطع على شكل أبراج هندسية يعتبرها أهل الولايتين سطيف وبرج بوعريرج أهم ما يوضع للاحتفال بهذا اليوم المبارك "شاو الربيع" بالسلة، الى جانبها  مكسرات وفواكه الموسم وحلويات ..
الجميل من كل هذا السلوك الثقافي الموسمي واحياء أجمل عادة عرفها التاريخ المغاربي والولايتين الجزائريتين المذكورتين تحديدا يشجع من خلالها استمرار صناعة سلة سعف النخيل بالعدد الذي يغطي احتياجات هذه العائلات والزيادة، يضمن مردودا اقتصاديا يؤمن معيشة الحرفي واستمرار وجوده، تسويق التمر(الغرس) وباقي ما يخص القفة.. تصوروا معي لو تنتشر هذه العادة المحمودة في باقي الولايات.. ألا يفك بها جزء كبيرمن مشاكل الجنوب باسترجاع جريد النخيل الذي يقص ويرمى حطبا تلتهمه النيران؟.
ما أحوج الجنوب الجزائري لمثل هذه العادات الثقافية ...
ماذا عن وزارة الثقافة ومثل هذه العادات الجميلة؟ ماذا تعني الثقافة عندها ان لم تكن من بينها نشر وتشجيع ودعم مثل هذه الأشياء والعادات.. للجزائر عادات وثروات كثيرة متنوعة ومختلفة من ولاية لأخرى باختلاف المعارف والمهارات التي هي اليوم في طريقها للنسيان والإهمال..
ماذا تمثل باقي الوزارات كوزارة الصناعات الخفيفة ووزارة السياحة؟. أليست مثل هذه العادات مورد  اقتصاد واحياء ثقافات وخلق مناصب شغل وفك من العزلة والركود المميت..؟.
تحية خاصة لأسر وعائلات ولاية برج بوعريرج وولاية سطيف..
هل الثقافة هز حزام وتلف في الرأي ولهث وراء اعلام كاذب وغائب؟..

-ههية للإعلامي الجزائري الراقي "السعدي ناصر الدين" و"لملاكي الأبيض" مع وافر الحب والتقدير. 


التعليقات