المسار ميديا المسار ميديا
recent

اخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

الحلم والخيال




د . يسر حجازي

"حلم السعادة هو السعادة الحقيقية" 
بيير كلود فيكتور بويست
في اي مرحلة من النوم ننجز الاحلام؟ هل يمكننا السيطرة على أحلامنا وتفسيرها؟ لماذا نحلم؟ ان الحلم عالم ساحر يمكن أن يحقق ما لم يمكننا انجازه في اليقظة، ولكن يمكن ان تكون الاحلام مرعبة، وسبب قلق عندما يتعلق الأمر بمشاهدة صور شريرة. ماذا يحدث في المخ عندما نحلم؟ هل يمكننا السيطرة على محتوى أحلامنا؟
أولا، يجب أن نعترف بان الحلم امر طبيعي عند الانسان، وأننا نتأثر مباشرة منه، ويمكن ان لا نتاثر منه. هذا يقلقنا ويخطف انظارنا في نفس الوقت. كما استخدم العالم فرويد، في بحثه حول الحلم، طريقة العلاج النفسي لتحليل نهج الحلم. 
فهو يجمع بين انتباه المريض على ما يعتبره غير مهم، والتسلسل الذيي يزعزع استقرار ضميره. هذه الحالة من التحليل النفسي يدفع المريض لتبديل الصورة النمطية بواحة جديدة، أكثر ايجابية واشراق للتخلص من الأفكار السلبية. فهو يجمع بين الصور المتناثرة، لتحليل العلاقة بين هذه الصور وذكريات الماضي. كان العالم فرويد يحاول تطوير صور الحلم، ضمها بمشاعر قوية ومبررة جيدا. واستنتج أن أحلامنا تعكس أفكارنا، وتاويلها بوضوح. هناك صورتين منفصلتين: صورة مع محتوى معبر، وصورة اخري مخفية و وضعيتين متعارضتين ينتج منهما توليفة جيدة
لشرح عملية الحلم. 
وفقا للباحثة مورين كليرك، في علوم الكمبيوتر والاتمتة (العلوم فوتشرا، 2018)، يقوم مخ الانسان بانبعاث موجات ديماغية و يمكن التقاطها مع الأقطاب الكهربائية، وأنه بامكننا تحليل المعلومات التي تم جمعها، وفهم الحالة النفسية للمريض وطريقته في التفكير. ما الذي يحدث في دماغنا في لحظة الحلم؟ هل يمكننا السيطرة على محتوى أحلامنا؟ يجب أن يعرف أولا، أن فترة النوم تتكون من خمس مراحل مختلفة كالتالي: مرحلة النوم بين النعاس والغفوة. ويعرف النعاس على أنه استرخاء العضلات وتباطؤ معدل ضربات القلب، تليها المرحلة الثانية من النوم. ويقدر النوم الخفيف بنسبة 50٪ من النوم الإجمالي، ولا يزال الانسان في حالة ادراك للأحداث الخارجية. ومع ذلك، ان النوم العميق هو مرحلة النوم العميق والبطيء، ويبطئ نشاط الدماغ وكذلك الجسم. هذه هي دورة النوم الأكثر أهمية لاستعادة التعب المتراكم خلال النهار. خلال هذه المرحلة، قد تظهر عند بعض الناس حالة السير خلال النوم. يمكننا ملاحظة أن الناس الذين ينامون بعمق، يكونوا شبه مستيقظين، ويصبح تنفسهم غير منتظم ، وهم في مرحلة 25٪ من مرحلة النوم. وتتراوح مدة النوم ما بين 90 و 120 دقيقة، وتتخللها فترات قصيرة من الصحوة تسمى النوم المتوسط. كما ان الناس الذين ينامون ليسوا على بينة من هذه الانقطاعات في نومهم. يمكننا أن نحقق العديد من الأحلام الصغيرة بدون ان نتذكر اي منها عند الاستيقاظ، لأنه بمجرد دخول مرحلة النوم البطيء، تختفي احلامنا من الذاكرة. 
من ناحية أخرى، هناك سهولة لتذكر اخر حلم قبل الاستيقاظ. وطبق فرويد (1899)، في كتابه "تفسير الأحلام" النظرية التحليلية للأحلام، وعرضها كنهج علمي للتحليل النفسي.
وفقا لفرويد، هناك ثلاثة أنماط من الأحلام: 1) أحلام معقولة ومفهومة (في كثير من الأحيان وجيزة، و تجذب اهتماما قليلا). 2) أحلام معقولة ولكن غير متوقعة (دون ربط مع الأفكار). 3) أحلام لا معنى لها وغير مفهومة. ومع ذلك، فإن أحلام الأطفال تنتمي إلى أسلوب الأحلام المعقولة وغير المخطط لها. 
غالبا ما يحلم الأطفال بما لم يتمكنوا من تحقيقه خلال النهار. في الحلم، يعوض الطفل رغبته التي لم يحصل عليها خلال النهار. اما للبالغين، بعض الأحلام تعتبر جزء من أسلوب الحلم الأول. 
يمكن للمرء على سبيل المثال، ان يحلم بالذهاب في زيارة جميع أنحاء العالم في حين أننا في الواقع، لا يمكننا تحمل هذا الترف. ان الحلم هنا، يحل محل رغبة مستحيل تحقيقها في الواقع، من خلال رؤية واضحة ومرئية. بالنسبة لفرويد، قد يكون لهذه الأحلام معنى آخر. وفقا لفرويد، ان الحلم يسمح باعادة انتاج ما منعنا منه من خلال اللاوعي الباطني لدينا..
ذللك ما يفسر، أن الحلم يريح روحنا من خلال تحقيق رغباتنا المقموعة في الحلم. ذلك يمنحنا الارتياح الداخلي ،والشعوربالرضا في الداخل. ولكن مرة أخرى، تساعد الأحلام على النوم ومحاربة الإجهاد الخارجي..الهنيء،
يختتم فرويد في كتابه: "ان تفسير الحلم هو الطريقة الملكية التي تؤدي إلى معرفة اللاوعي ... إذا كان النوم هو الإغلاق للعالم الحقيقي، فإنه يفتح كل سبل مواد الأفكار - "أفكار الحلم الكامنة" التي "تجد خلال الليل تقاطع مع الرغبة اللاواعية". 
بالختام، ان النوم هو طريقة ثانية لايجاد متعة و الحرية الكاملة في رغبات لاواعية.

التعليقات