المسار ميديا المسار ميديا
recent

اخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

شجرة الزيتون السحرية



الأديبة هبة أبو ندى

في الصباح وأنا أسيرُ في القرية رأيتُ شجرةَ زيتون لم تكن من قبل! شجرة زيتون كبيرة وكاملة وممتدة في كل اتجاهات الأزرق، واقفة في منتصف الدرب بلا حياء، في إعلانٍ صريحٍ لوجودها الأزليِّ الغريب، تأملتُها طويلًا وفكرت: "أنا متأكدة أنَّ هذهِ الشجرةَ لم تكن موجودة هنا، أثارت هذهِ الشجرة مخاوفي، كيفَ يمكنُ لشجرةِ زيتونٍ أن تظهرَ من العدم، كيفَ يمكنُ لشجرةِ زيتونٍ أن تنمو هكذا بينَ يومٍ وليلة، سألتُ والدي، قالَ لي أنَّني مخطئة وأنَّ هذهِ الشجرة موجودة في القرية من زمن، ككلِّ الأشجار، والدتي قالت نفس الكلام، وجدتي وكلَّ من سألت، هل أصبتُ بالزهايمر! أم الجميع أصيبَ بالزهايمر، عدتُ للدرب وأحصيتُ جميع الأشجار في القرية واسترجعتُ أماكنها وتأكدتُ تمامًا أنَّ هذهِ الشجرة لم تكن موجودة بالأمس هنا، ولكنَّ أحدًا لم يصدقني، وفي الصباح التالي ظهرت شجرتا زيتونٍ بمكانٍ آخر من القرية، ظهرتا من العدم مثل الشجرةِ الأولى، سألت الجميع فقالوا لي: "أنهما كانتا موجودتان هنا من زمن ككل الأشجار"، شعرتُ أنَّني أهلوس، فأحضرتُ ورقة وقمتُ بعد كل الأشجار في القرية شجرةً شجرة ورسمتُ أماكنها حتَّى أقنعهم بالدليل القاطع في المرة القادمة التي تباغتني فيها شجرة زيتونٍ ما!
وفي اليوم التالي تفقدت الأشجار، فلم يكن هناك أي شجرةٍ جديدة، مرَّت أيَّام ولم تظهر شجرات زيتونٍ أخرى في القرية، وبعدَ أسبوع ظهرت شجرةُ زيتونٍ سحرية كالثلاثِ شجرات السابقات، أمسكت ورقتي وتأكدتُّ أنها لم تكن موجودة، هذهِ المرة سيصدقني الجميع، بحثت عن والدي، فقيل لي: ذهبَ ليشيَّع شهيدًا سقطَ أمس في القرية المجاورة!
في هذهِ اللحظة!
تذكرت الشهداء الثلاثة الذينَ سقطوا الأسبوع الماضي، وشجرات الزيتون!
ومن وقتها لم أعد أشعر بأي دهشة حينما تصادِفني شجرةُ زيتونٍ جديدة في أحدِ الصباحات، يبدو أنَّني الوحيدة التي ألاحظ هذا الأمر، أمَّا البقية فيتذكرون أنَّ هذهِ الأشجار موجودة هنا منذُ الأزل، حتى لو ظهرت بينَ ليلة وضحاها.

التعليقات