المسار ميديا المسار ميديا
recent

اخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

خريطة طريق الأحداث خلال الشهرين القادمين من خلال رؤية الباحث السياسي منصور أبو كريم





1- نجاح جلسة المجلس الوطني في الخروج بالمنظمة من عنق الزجاجة بالرغم من حالة التشكيك التي تستهدف تارة شرعية المنظمة وتارة أخرى عضوية المجلس، عبر الخروج بقرارات رافضة للموقف الأمريكي من القدس وتجديد مؤسسات منظمة التحرير.
2- استمرار إجراءات السلطة وتشديدها على غزة بما فيها وقف الرواتب وبعض الإجراءات الأخرى، بهدف تجفيف منابع المال عن حركة حماس بهدف دفعها للتخلي عن غزة.
3- تراجع القوة الدافعة لمسيرات العودة بعد تكرار حالات القتل والبتر للأطراف، خاصة بعد 15 مايو القادم، بسبب غياب الأفق السياسي لهذه المسيرات وركوب حركة حماس عليها وتحويلها من فعل وطني عام إلى أداة سياسية لمواجهة التحديات الداخلية.
4- تراجع الحديث عن صفقة القرن بسبب الرفض الفلسطيني والعربي الدولي لموقف الرئيس الأمريكي من القدس، لأن قرار ترامب تجاه القدس (حرق الطبخة) وبالتالي قد يتراجع ترامب من الاهتمام بالشأن الفلسطيني لصالح قضايا دولية أخرى مثل الملف النووي الإيراني الذي يستعد للخرج منه خلال الشهر القادم والملف النووي الكوري الشمالي.
5- توتر في العلاقة بين حركة حماس والقاهرة مرة أخرى بعد رفض الحركة الجهود المصرية الأخيرة في موضوع مسيرات العودة والمصالحة، هذا التوتر سوف ينعكس على معبر رفح من جانب والعلاقة بين الطرفين من جانب آخر.
6_ مع زيادة إجراءات السلطة وزيادة تردي الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة وتراجع قوة دفع مسيرات العودة تكون حركة حماس أمام خيارين، الحرب مع إسرائيل عبر الهروب للأمام أو تسليم قطاع غزة للسلطة الفلسطينية.
في هذه الحالة خيارات الحركة سوف تكون محدودة، لان هناك خيارات قد أضاعتها الحركة من يدها مثل الخيار المصري والقطري، وبالتالي الحركة سوف تختار خيار المناورة مرة أخرى بورقة المصالحة لأن
خيار الحرب يمثل انتحار للحركة في ظل المعطيات الدولية والإقليمية القائمة.
بشكل عام على حماس أن تدرك أن الوقت ليس في صالحها وأن خياراتها محدودة، لأنها خسرت مصر والرئيس عباس والمصالحة معا.

التعليقات